فيروس “كورونا” يخطف روح الارهابي زعيم البوليساريو على التراب الاسباني

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

بعد نقل الارهابي زعيم جبهة البوليساريو، إبراهيم غالي ، إلى إسبانيا بسبب إصابته بفيروس “كورونا” لتلقي العلاج بمستشفى لوغرونيو ، بجواز سفر دبلوماسي جزائري مزور يحمل إسم شخص أخر، حيث كانت الجزائر تجري مفاوضات من اجل نقله لتلقي العلاج بألمانيا نظرا لحالته الخطيرة، وهو يعاني من ضيق حاد في الجهاز التنفسي، وبعدما فشلت الوساطة الجزائرية مع ألمانيا تم نقله يوم الأربعاء من الأسبوع الجاري إلى إسبانيا التي لفض أنفاسه الأخيرة بالمستشفى المذكور.


ورغم خروج وزيرة الخارجية الإسبانية بتصريح صحفي إلا أنه لم تفصح عن جميع المعطيات واكتفت بكون أنها حالة إنسانية، كما أن زعيم جبهة البوليساريو الارهابي كان يعاني من مرض السرطان.


وعلمت “الهجرة24” من مصادر خاصة، أن الشرطة الوطنية الاسبانية حلت بمستشفى لوغرونيو أكبر مركز استشفائي بجهة مدريد من أجل فتح تحقيق في طريقة دخول الارهابي زعيم الانفصاليين إلى إسبانيا خصوصا وأنه متابع في بعض الملفات الشائكة منها استغلال الأطفال وتعريض حياتهم للخطر والزج بهم في مقدمة الأعمال الإرهابية، إلا أن تدخل وزير الداخلية رفقة وزيرة الخارجة حال دون ذلك.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.