اربعين دولة تشارك في المؤتمر الوزاري دعما لمبادرة الحكم الذاتي في ظل سيادة المغرب

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

الرباط – شارك ما مجموعه 40 دولة في المؤتمر الوزاري دعما لمبادرة الحكم الذاتي تحت سيادة المغرب، الذي عقد يوم الجمعة تقريبا بدعوة من المملكة المغربية والولايات المتحدة الامريكية.

الى جانب المغرب وزامبيا وغابون وغينيا وجزر القمر وغامبيا وغينيا – بيساو وغينيا الاستوائية وملاوي وليبريا وسان تومي وبرينسيبي وبنن والبحرين وغامبيا وغينيا وغينيا وملاوي وملاوي شاركت في هذا الحدث لوسيا وانتيغوا وبربودا وهايتي وغواتيمالا والجمهورية الدومينيكية.
بربادوس، جامايكا، ملديف، السلفادور، السنغال، قطر، المملكة العربية السعودية، كوت ديفوار، جيبوتي، اسواتيني، جمهورية الكونغو الديمقراطية، الاردن، عمان، فرنسا، مصر، بابوا غينيا الجديدة، تونغا، الكويت، اليمن، بوركينا فاسو تمثيل ايضا.

اعرب معظم المشاركين في الحدث عن دعمهم القوي لمبادرة المغرب الاستقلال الذاتي باعتبارها الاساس الوحيد لحل عادل ودائم لهذا النزاع الاقليمي.

كما التزموا بمواصلة دعائهم لايجاد حل، باستخدام خطة الاستقلال الذاتي للمغرب كاطار وحيد لحل النزاع الصحراوي، وفقا لملخص الكراسي في نهاية المؤتمر.

ورحبت الدول المشاركة منها 27 ممثلة على المستوى الوزاري بالمساعي التنموية التي انطلقت في المنطقة بما في ذلك في اطار ′′ نموذج التنمية الجديد للمقاطعات الجنوبية.”

قضية _ الصحراء _ المغربية في نقطة تحول جديدة لاهداف ومعلمات واضحة – FM

16 يناير 2021

الرباط – قال وزير الخارجية والتعاون الافريقي والمغاربة بالخارج، ناصر بوريطة، الجمعة، ان القضية الوطنية في ′′ نقطة تحول هامة ′′ مع معايير واهداف واضحة.

لا حل خارج مبادرة الحكم الذاتي ولا قيادة غير الامم المتحدة ولا وسيلة غير التفاوض بحضور جميع الجهات المعنية بما فيها الجزائر قال في المؤتمر الوزاري دعما لمبادرة الحكم الذاتي في ظل المغرب السيادة تقريبا بدعوة من المملكة المغربية والولايات المتحدة الامريكية.

حسب بوريطة، شهدت القضية الوطنية تطورات هامة في الاشهر الاخيرة بفضل رؤية صاحب الجلالة الملك محمد السادس، اما من خلال تنصيب مجموعة من القنصليات في مدينتي الداخلة والعيون، او المحادثة الهاتفية بين صاحب الملك ورئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب الذي تضمنت سلسلة من الاعلانات، اهمها اعتراف الولايات المتحدة بسيادة المغرب الكاملة على المقاطعات الجنوبية، ودعم الادارة الامريكية لاقتراح الحكم الذاتي باعتباره الاساس الوحيد للتسوية النهائية من الخلاف الجهوي حول الصحراء الكبرى.

المغرب بفضل التصرفات المباشرة التي قام بها الملك HMM انتقل من مرحلة الادارة الى مرحلة تغيير بارامترات هذه القضية، قال الوزير خلال هذه الفعالية انه شارك في رئاسة مساعد وزير الخارجية الامريكي لشؤون الشرقية القريبة ديفيد شينكر

واضاف ان المجتمع الدولي شدد بالاجماع على عدم وجود حل لهذه القضية الا في اطار الاستقلال الذاتي تحت السيادة المغربية.

ذكر بوريطة ان قرار الولايات المتحدة بالاعتراف بالسيادة الكاملة للمغرب على جميع محافظاتها الجنوبية ياتي في سياق دولي يتسم بفتح القنصليات، مضيفا ان اهمية القرار الامريكي تكمن في كونه ياتي من دولة عضو في دولة مجلس الامن.

الموقف الامريكي يعطي زخما قويا لعملية الامم المتحدة. العملية السياسية ليست غاية في حد ذاتها بل لها معنى و هدف: تحقيق حل في اطار السيادة المغربية، استمر.

وقد ساعد المؤتمر الوزاري الذي حضرته 40 بلدا في التاكيد على ان دعم خطة الاستقلال الذاتي هو اتجاه دولي يتجلى في الامم المتحدة من خلال قرارات متتالية لمجلس الامن والمواقف التي تعبر عنها عدة بلدان، و اختتمت بوريطة على ارض الواقع من خلال فتح القنصليات، تعبيرا عن دعم سيادة المغرب على جميع مقاطعته الجنوبية.

صحراء: مبادرة الدعم الدولي لتحقيق الاستقلال الذاتي عصر جديد للسلام والازدهار للمنطقة – مؤتمر

16 يناير 2021

الرباط – شدد المشاركون في المؤتمر الوزاري دعما لمبادرة الحكم الذاتي تحت سيادة المغرب يوم الجمعة تقريبا على ان الدعم الدولي الواسع لمبادرة الحكم الذاتي المغربي يمهد الطريق لعهد جديد من السلام والازدهار للمنطقة باكملها.

ان الدعم الدولي الواسع للاستقلال الذاتي ′′ يمثل فرصة تاريخية تمهيدا لعهد جديد من السلام والاستقرار والازدهار للمنطقة،” قال وزير خارجية غابون باكومي موبليت بوبيا الذي تحدث في المؤتمر الذي حضرته عام 40 الدول.

واضاف ان قرار الولايات المتحدة الاخير بالاعتراف بسيادة المغرب على كامل صحارته يوفر ′′ فرصا كبيرة ′′ للنمو والازدهار لافريقيا.

من جانبه، اشار وزير خارجية غواتيمالا بيدرو برولو فيلا الى ان بلاده ′′ تدعم دائما خطة الاستقلال الذاتي ′′ كمبادرة ′′ جدية وذات مصداقية لتحقيق حل سياسي دائم ومقبول للصراع الاقليمي حول الصحراء الكبرى.

قال نظيره الزامبي جوزيف مالانجي الذي وصف المبادرة المغربية بانها الاساس الوحيد لتحقيق حل للصراع الاقليمي وترسيخ عهد جديد من الاستقرار والازدهار في المنطقة.

وفقا لكريستوف فرنود، مدير ادارة شمال افريقيا والشرق الاوسط بوزارة الخارجية الفرنسية، فان الصراع الذي يمثل ′′ خطر كبير ′′ للتوتر، ′′ استمر طويلا.”

′′ تم تسليط الضوء على ذلك خلال الاحداث الاخيرة في الغرارات عقب الحصار الذي فرضته بوليساريو نقطة العبور مع موريتانيا،”

قالت فرنود ان فرنسا تدعم دائما الجهود المبذولة للتوصل الى حل عادل ودائم ومقبول تحت رعاية الامم المتحدة ووفقا لقرارات مجلس الامن، مشيرة الى الموقف الفرنسي الذي يعتبر مبادرة الحكم الذاتي المغربي ′′ جدية ومصداقية ′′ اساس الحل التفاوضي.

من جانبه، اكد وزير خارجية الامارات عبد الله بن زايد ال نهيان مجددا موقف بلاده الثابت والمتناسق الى جانب المغرب في المحافل الدولية وخاصة بشان قضية الصحراء الكبرى.

كما اشار الى دعم الامارات لعمل المغرب لحماية امن وسلامة اراضيها.

صدى اف ام الاماراتي، ذكر وزير الدولة للشؤون الخارجية في قطر سلطان بن سعد المريخي بدعم بلاده ′′ القضايا العادلة ′′ للمملكة، على اساس مبدا الاخوة والصداقة والتضامن النشط بين البلدين.

كان المؤتمر الذي تراسته وزير الخارجية والتعاون الافريقي والمغاربة في الخارج ناصر بوريطة ومساعد وزير الخارجية الامريكي للشؤون الشرقية القريبة ديفيد شينكر فرصة للدول المشاركة للتعبير عن دعمها القوي لمبادرة الحكم الذاتي المغربي الاساس الوحيد لحل عادل ودائم للصراع الاقليمي في الصحراء الكبرى.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.